الأحد، أبريل 19، 2009

كنت لك الوريـــــد





لما تبتعد عني ؟!
أحتاجك وأهوى قرب أنفاسك 
أتهوى البعد عني !!؟
وأنا التي كنت أسوارك
كنت الحبيب بل كنت لك الوريد
و حبك والحانك
أتهوى البعد عني !!؟

وأنا التي كنت لنزواتك ستارك 
كنت أرضى وإن لم أرضى أرضى لإرضائك
كنت أطارد الهم والحزن
وأصارع الغضب الذي كان يحرق وجدانك
لما تهوى البعد عني ؟
وقد كنت أحبك وأحب ذكرياتك
وأسامر وسادتك في غيابك
أصبحت النوافذ تعرفني والاطيار تحاورني
وذكراك لا يفارقني
فهل أخطر في بالك ؟؟؟
هل أجد قاموس لتصرفاتك ؟؟
الى متى أسير وراء حبك ...
بل وراء سرابك ؟؟
وأنت لك عالمك ..
ولا تعلم ما يعاني منه أحبابك
لقد خلفتني صريع منهك ..
بل عليل وحدة قلاعك
إكتفيت ..نعم إكتفيت
وقلاعك أمست أشباحك
بت أعتاد وحدتي
بت أعتاد على بعادك
ولن أنتظر بعد اليوم .. رنين أجراسك

كتبت في 4 -11 - 2008

هناك 10 تعليقات:

غير معرف يقول...

ابداع واسلوب رااائع ربي يسعدك

اختك البقميه

هيفاء عبده يقول...

الرائع يكمن بتواجدك هنا في صفحاتي المتواضعه يالبقميه تتركين لي آثار عبق أريجك بمرورك العطر ... اشكرك كثيرا غاليتي ..

غير معرف يقول...

شي جميل.. ابداع منك
الله يوفقك..


حضــ{الطبيعه}ــن

هيفاء عبده يقول...

جميل ايضا ان اجدك دائما بقربي تحتضني حروفي بعذب كلماتك ..كل الشكر لك غاليتي لحضورك المميز

صديق القلم يقول...

رساله تتحدى المشاعر التي تحملينه لذلك العاشق المبتعد رغم قساؤته لكنك مازلتي تحملين داخلك له صوره اكثر من رائعه اشكرك على جمال بوحك الجميل
كنت هناااا لجمال موضوعك
مودتي

هيفاء عبده يقول...

اشكرك اخي الكريم لحضورك المميز ..دمت بخير ودام لنا تواصلك الرائع

البيضانيه يقول...

خاطره ولا اروع دمتي ودام قلمك مميز

جوجو يقول...

عندما تتحدث المشااعر تجبرنا االكلمات على الاستماع بصمت

: اااه من جمال تلك العببارات اخذتتنى الى قصه وددت االانتهاء منها لكنى اكذب على نفسي

رائعه غاليتى وااشككرك كل الشكر لتشريفك لى

لا حرمناكي

هيفاء عبده يقول...

عزيزتي البيضانيه..
الف شكر لعطر تواجدك هنا بين نبض حروفي
دمتي بكل الخير

هيفاء عبده يقول...

عزيزتي جوجو..
من الصعب الانتهاء من مشاعر نعيشها واقعا
ومن المستحيل ان نقول للحقيقه كفى
لا شكر عزيزتي على واجب ..فمدونتك تستحق القراءة
اطمع يتواجدك المستمر في صفحاتي
زيارتك اسعدتني ورسمت بسمه البهجة في قلبي
كل الشكر لك