الأربعاء، يوليو 22، 2009

لحظـة صحـــو



استيقظت من كابوس أجمل أحلامي
على جرس الانذار
يحذرني من تصديق رؤيا هي في الأصل خيال
وكأنه يهزني ...
إستيقظي ياطفلتي
أما آن الآوان أن تعلمي أن حلمك محال ؟!
يحذرني ان اتشبث بسحابة لم تكن لسمائ
ولم تكن لي في يوم من الايام
هي بعيدة كبعد اليتيم عن حضن أمه
حتى لو تمنى بالخيال
كبعد ضوء الشمس عن حبة لؤلؤ تربت بقلب المحار
لا تتأملي بقطيرات أمل لا تشبع الوجدان
لا تبلغي من الاحلام حدك
وتكدسي من الآماني أكوام واكوام
قد تطفئ عطشك لدقائق
وتلقي بقلبكِ في الضمأ لأعوام

الخميس، يوليو 09، 2009

أتـذكــــر ...؟





أتذكر..؟

أنا وانت والنظرة تجمعنا
كانت هناك لوحة جميلة في أعيننا
ترسم أماني كنا نبحث عنها
إرتسمت في عينيك موجة بحر هااائج 
أرآها تعكس موج شوقي
هل هي فرحة لقانا ؟
أتذكر ...؟
كنا نرسم سويا على شاطئ البحر قلوبا عميقة 
تغمرها الاماني، وبنينا فوقها بايدينا قلاعا صغيرة
أسكنا بداخلها أحلامنا البريئة
استدعيت ذكراها لحظة رؤية عيناك
واطلقت العنان لحنيني ليبحر في أعماق الأموات
ليبحث فيه عن عمر ذابت أيامه
ويسقيه من بحور الأشواق
لعل أجملها يزهر ثانية
كنتُ فيها الطائر الحرْ، وانتَ حارسي الغرْ
كنت الحالم المسكين، وانت الفارس النبيل
أيها الحنين...
أطلق الصوت العالي
ونادي ذكرياتي
واقرأ عليها الأمنيات
وقل لها عودي
لم يبقى من العمر الكثير
لم يبقى سوى هذه اللحظات. 
كتبت في 12-12-2008