الأحد، يناير 17، 2010

رحيق الألم



تستقبلني نظراته باردة علي غير عادته
أشعر ببرودتها وكأنها نافذة تكشف شتاءٌ خجل
ترتسم على وجهه إبتسامة مائلة ساكنة تثير الشفقة
أثارت خلفها صمت تساؤلاتي
ماذا يخفي خلف نظراته ؟
بدا لي وكأنه غريب عني
وكأني أراه لأول مرة
هذا ليس بحبيبي ..!

أحاول تلمس وجهه الذي طالما أحببته وعشقته
لعلي أجد ما يريحني من حيرة حيرتي
لعلي أجد إجابة تروي عطشي
لعلي أجد تفسيراً لتغيراته
لكن هباءً ضاعت رحلتي
ليس لدي حيلة سوى صراحة صريحة
تريح ذهني من عناء التفكير
وسؤال لا يجر أذيال أي تبرير
عن تلك النظرة ، عن البسمة ، عن كل هذا التغيير

فآجأني بكلمات متقطعة تشبه السكرات
عن وجود إمرأة اخرى في حياته
تشاركني حبه وعشقه والبسمات
تشاركني إحتظان لحظاته وهمسه والزلات

خيم علي صمت يخنقني على مهل
ويقتلني على فترات


- انتظر لا تذهب
قد أزف اليك أخباري
قد تشهد موتي باحتفال هادئ
علي عزف الأنين والآهات

.. انقلب الحال عليّ وأنا من كنتُ اسأل
وحفرت قبراً بيدي لأتوسد المفاجآت
فاصبحت أنا الآن الرحيق وأنا الألم
وأنا من يثير كل تلك الشفقات


هناك 30 تعليقًا:

safi يقول...

خيانه وتحطيم قلوب جميلة جداً واعجبتنى الاسطر الاخيره سلمتى :)

أنثى من حرير يقول...

مأجمل تلك الحروف الثائرة
حين تأتي لنثر الوجع
لتكون رحيق الألم

..

دوما أراكِ مبدعة

إبراهيم قاسم يقول...

كنت أعتقد أنني الوحيد الذي خانه زمانه ..
كنت أظن بأن القدر لا يرى غيري لينثر سمومه ..
كنت أعتقد بأن الهم والحزن لم يخلق إلا لأجلي ..
لطالما كرهت أما جعلتني وليدا بين هؤلاء البشر ..
ولكن الليلة أرى حشد من الناس قد مزقهم الألم ..
أرى جمع من البشر قد أبكاهم القدر ..

سيدتي ..

لا تأسفي على غدر الزمان ..
ولا تأسفي على حب الناس ..
فالحب بات في زماننا سلعة تتداول ..


كوني بخير

حسان الأنصاري يقول...

للأسف! و بما أني رجل ، فأنا ستغرب تلك الخطوة التي تسمى "حرمة ثانية"!!
و بما أني لم أتزوج إلى الآن و لكني ءأبى و لا أستطيع أن أعطي قلبي لأكثر من إمرأة!
و دائما ما أدعوا ربي أن لا يحوجني إلى إلى أن أتزوج أخرى!
..
و بما أني عشت ذلك الموقف بكل ألمه "من إحدى قريباتي" فأقول أعان الله من أصابها هذا المصاب، و يسر لها أمرها و أسعدها..
..
دمت بتلك السعادة كما أنت تماما سيدتي

المحبرة يقول...

ويلتف حول عنق الحب الوجع ليشنق انفاسه ببطئ ..!
هذا ما اسقطته كلماتكِ يا رفيقة ..
هوت كالسوط على قلبي ..
لا أذاقنا مرارتها ولا أرانا حسرتها ..
سأضع سوسنة علها تهون مذاق الالم ..

البياضانيه يقول...

رائع جدا كل ما خطه كيبوردك واملاءه على يدك قلبك المفعم بالاحسيس والمشاعر

قداكون انا تلك المراه التي تعتصر رحيق الم

دمتي مبدعه

اشتياقي لمدونتك يقودني لاقراء واتامل ما يخطه قلمك

هيثــم رمضـــان يقول...

أبدعتي أختي هيفاء في التعبير عن إحساس حواء عندما تشعر بتغير من تحب وأيضاً في التعبير عن مشاعرها عندما علمت منه بوجود أخري في حياته, وأنا ليس بصدد أن أوافق علي الزوجه الثانية أو أرفضه كبعض المعلقين ولكني أريد أن أتحدث عن مشاعر حواء وكيف تتأجج مشاعرها عندما تعلم أن هناك من تشاركها في زوجها وهذا يكون طبيعي لأن هذة هي طبيعة حواء مع أنها تعلم جواز الزواج الثاني شرعاً لكن يبقي شيء بداخلها يرفضه بالطبع ويصل الأمر عند بعض النساء إلي إنكار التعدد وهذا ما أرفضه فأنا أتفهم طبيعة ومشاعر ورقة حواء ولكن إنكار ما هو جائز يكون خطأ, أما الرجال فمنهم من يستعمل التعدد بما يرضي الله ورسوله ومنهم من يستخدمه بما لا يرضي الله ورسوله فالمشكلة ليس في التعدد ولكن بمن يستخدم التعدد وغرضه وهدفه من التعدد, أرجو الا أكون قد خرجت عن الموضوع ولكن الخاطرة أخذتني إلي التفكير في ذلك الأمر لأرتباطه بالواقع,فالدراما المصرية تحديداً كانت تظهر الرجل الذي يتزوج من الثانية بأنه شرير ومفتري وتظهر زوجة الأب أنها الشيطانه وكذلك زوج الأم مما جعل المجتمع يرفض الزوجه التانية مطلقاً وينتقض الأرمله والمطلقه التي تتزوج مع أن الشرع أباح زواجها وأقر بحقها في ذلك , ولذلك عند عرض مسلسل الحاج متولي الذي تناول التعدد بصورة مختلفه أثار الجدل وأُستقبل المسلسل بالرفض الشديد من البعض .

أسف جداً للأطالة أختي هيفاء ولكني أحب التحدث في المشاكل الواقعية في مجتمعاتنا العربية ولابد أن نواجه المجتمع بخطئه إذا كان مخطيء وتغيير نظرة المجتمع في كثير من الأمور المكتسبه من العادات والتقاليد الغير صحيحة والبعيده عن روح الدين الأسلامي كنظرته للمطلقه علي أنها سيئة الخلق أو للأرمله التي تريد الزواج بأنها سترتكب خطيئه كبري ويالا العجب.

تحياتي لقلمك الرائع أختي هيفاء

زهور الامل يقول...

يااااااااااه يا هيفاء

قلبي وجعني والله من عمق كلماتك والاحساس

انا تخيلت نفسي مكانها حسيت اني قلبي بيتقطع بجد

تسلم ايديكييا اجمل المبدعين

تحياتي

كاتب الأنثى يقول...

مرحبا

لقد بحتي حتى أبدعتي ولكنك لم تنصفي هاجسي و ذاك القلم الذي تحتويه أصابعك

برغم روعتها ولكنها تحتاج لبعض التنسيق البسيط

هل الأستعجال سبب ربما هل خلوها من المرادفات سبب ربما .. الخ من الأسباب

عندما كتبت هاي الكلمات لأنصفك فأنتي لديك فن الفكرة فكل ماعليك سوى صقلها لتكون بقمة روعتها

أتمنى أن لا تتضايقي من حرفي لأنني رأيت أبداع الفكرة ، فيجب علي الأنصاف ولا أجاملك

أسعدك الباري
:
عبدالله

فيصل يقول...

أسعد الله صباحك بكل خير....
ملكة المدوناااات الرائعه (هيفاء)
رأيت هنااااا ....
صرخات موجعه تزيد الانثى موتا
أمام ذلك القلب الخائن
الذي لايعرف معنى الحب
ولايعرف معنى الحياه
حب مؤلم
وقلب جريحا يصرخ الما من الماضي البعيد
وتبقى الانثى سجينة للآلم
وتبقى الانثى سجينة الألم
أبدعتي ودمتي هكذا دووووم

محمد سعد القويري يقول...

الأخت الفاضلة :: هيفاء ::
صباح الخير
وأعطر تحية أزفها
لمبدعتنا ..

وبعد


فإني .. أرفع القبعة ..


إعجابا بهذا النص


دمت بخير

انجل يقول...

اعود لقلبي
وانتزعه بألمه آه يجرح الحنايا ويينقطع صوته الى الابد

الملم حطام احلامي واعيد ترتيب قلبي برفق واغلفه بحلم الصباح

...
هيفاء صورة جميله رغم عمق الالم

تحيتي واحترامي

مهاجره بإحساس يقول...

غاليتي

اثرت كلماتي بي كثيرا

وانا لدي فلسفه خاصه في هذا الموضوع

قد تكون الخيانه مؤلمه ولكن ارى ان هناك حكمة منها

لأننا لسنا ملائكه وحتى يعرف الشخص قيمة حبيبيه الاول

وقبل كل هذا

التجربه ...نعم

عندما يجرب الشخص وينصدم

يكون له حصان منيع من اي اغراءات كان لا يقاوم بريقها في السابق

فيرى الاشياء على حقيقتها

ارى ان الانثى تتألم هنا لكن من الذكاء ان تتابع بصمت

لأن النهايه حتما ستكون في صالحها

مدونة رائعه وستايل جنان

اتمنى لك التميز ويشرفني وضع رابطك لدي ليستمر التواصل

دمتي بخير

الشاعر الفنان أحمد فتحى فؤاد يقول...

أختنا العزيزة
إحساسك جميل .. لكن؟؟
رأيى المتواضع دائما أن من يبيعنا أبدا لا يجب أن نشتريه و لا حتى ببقايا ألم أو دموع أو مجرد ذكرى عابرة
أكيد لا يستحق

دمتى مبدعة و بخير

هيفاء يقول...

safi...


اليمة وقاسية الخيانه ،،
ما كنت ابتغيه من كلماتي وصف شعور الأنثي حين تعلم بوجود امرأة اخرى في حياة من تحب . لم احدد ان كانت العلاقة خيانه ام شرعية ..
كان همي وصف شعورها فقط

تسلمي حبيبتي ..الاجمل وجودك هنا بين ثنايا حروفي
كوني دائماً بالقرب

هيفاء يقول...

الرقيقة انثى من حرير ...

لوجودك غاليتي رقة النسايم ، باردة ،منعشة
تسعد النفس بها

غاليتي ..كوني دوماً هنا

هيفاء يقول...

الكريم ابراهيم قاسم ...

لست الوحيد من يعاني في هذه الحياة ف/أشكال الألم كثيرة
وهناك من يرتشف المرار كجرعات الماء ..

خاطرتي كانت لوصف مرارة الالم الذي تتجرعه الانثي حين تكتشف وجود امرأة اخرى في حياة من تحب ..
واعتقد ان المها من الصعب ان يوصف ولكن اتمنى ان اكون وفقت بذلك

كلماتك اخي بمثابة خاطرة اخرى ترتسم في معانيها نوع اخر من المعاناة
سلم قلمك من نزف الأنين
دمت بالف خير

هيفاء يقول...

الكريم حسان الانصاري ....

ان كنت لا تؤيد " الحرمة الثانيه " ..
اذاً هنيئاً لمن تكون من نصيبك ..
ولو ان الامر حلال شرعاً ولا اجد فيه شيءان وجدت الاسباب القاهرة التي تستدعي فعلاً الزواج من امرأة اخرى..

والمغزى من خاطرتي وصف ذلك الشعور المؤلم للمرأة حين تكتشف الامر
ان كنت انا لمجرد تخيل الفكرة شعرت بالألم فكيف بمن عاشته بتفاصيله

اشكر لك هذا المرور اخي حسان
ودمت بالف سعادة

هيفاء يقول...

الراقية المحبرة ...
اللهم آآمين ...
كلماتك دائما تنثُر كما ينثر البلسم ..
على صرخات الوجع لتسكن من آلم السنين

يسرني وجودك غاليتي
لك باقة جوري :)

هيفاء يقول...

البيضانية ..

اشتقنا لك عزيزتي ..طولتي الغيبة :)

نعم قد اكون انا وقد تكوني انتي من يعتصر رحيق الالم
ويرتشف مرار الوجع ..فالامر وارد على كل أنثى..

اللهم ابعد عنا كل ما يهم ويكدر صفو الحياة

شكراً بحجم السماء لوجودك الرقيق

هيفاء يقول...

الكريم هيثم رمضان .....

يعجبني دائما في تعليقاتك انك لا تبخل بذخيرة احساسك نحو الموضوع
وتتطرق للمشكله من جميع نواحيها ،،
وهذا ما يجعلك متميز بتعليقك ..
كلامك سليم ميه الميه دون ادنى شك فيه .واؤيدك في كل ما ذكرت ..

اشكرك كثيرا اخي هيثم لتواجدك المميز
 ودمت بخير

هيفاء يقول...

الجميلة زهور الامل ....

سلامتك من وجع القلب حبيبتي ..
وعسى الألم لا يعرف لك طريق

شكراً كبيرة لوجودك غاليتي

هيفاء يقول...

الكريم كاتب الانثى...

اشكرك كثيرا اخي عبدالله لوجودك ونقدك البناء..
ليس هناك اي مضايقة اخي فالنقد البناء مطلوب
والمجاملة ليس لها مكان هنا
يسرني وجودك

كن بخير

هيفاء يقول...

الكريم فيصل ....
واسعد صباحك بكل الخير
ملكة المدوناااات ....! كبيرة مره ..والله يرفع قدرك

اشكرك جداً لكلماتك وتواصلك الجميل
وادام الله عليك سعادة لا تزول

هيفاء يقول...

الكريم محمد القويري .....

يسعد صباحك بكل الخير
القبعة ام الشماغ :)

اشكرك كثيراً لوجودك السخي اخي محمد
ودمت بسعادة  لا تزول

هيفاء يقول...

الكريم انجل ...

نعم فليس معنى الالم نهاية الحياة ..
فيبقى للحلم بقية تغلف للغد الجميل

لكلماتك سيد انجل جمال خفي
اشكر لك مرورك

هيفاء يقول...

الكريمة مهاجرة بإحساس ....

فلسفتك جميلة ووجهة نظرك احترمها

شكراً علي حسن ثناءك وجمال وجودك
ويشرفني انا ايضاً وجود رابط مدونتك مع همس الاصدقاء
دمتِ بود

هيفاء يقول...

الكريم الشاعر احمد فتحي فؤاد ....

رأي جميل وكلمات اجمل ..
يسرني وجودك هنا اخي الكريم
دمت بسعادة وخير

احمد يقول...

تم الاشتراك في المتابعون ,,
احمد العازمي

أحمد شريف يقول...

السلام عليكم

أعجبتني الكلمات
وطالعت بعضاً من التدوينات الأخرى
,أقول لكِ موفقة ، واضح أن لديك موهبة طيبة جداً

دمتِ بود