الأحد، أبريل 18، 2010

لحظة تعقل




نمر في حياتنا بـــ إمور تتطلب منا الوقوف بحذر وتأملها بجدية
ربما يحتاج الموقف بعض حكمة لنجتازه
وقد يتطلب الأمر منا الى إستخراج العقل بين أيدينا وتحديث كل خلية فيه
فلربما نجد بداخلها ما يشوّش عليها الإستمرار والتفكير في الصواب
مما يعرقل مسيرة حياتنا بشكل صحيح
وبالتالي قد يصيبنا حيال ذلك " جنون مبكر "
ولربما يحتاج العقل لصيانة وإصلاح
حتى يستعيد حيويته وبرمجته للآتي ....
تماماً كما نفعل مع أجهزتنا
وإن لم يفلح الأمر مع ذلك العقل العنيد ....
علينا ( بفرمتته ) ...
وإعادت شحنه بــ إمور إيجابية قابلة للدفاع عنه
قابلة للتخزين ( طويل الأمد )
جديرة بالإهتمام وذو فعالية متميزة
وغير قابلة لصدأ الأيام ...
لتحفز العقل للعيش اطول فترة ممكنة
/
ولعل الحياة بذلك تسير بشكل أفضل دون عناد أو تسويف



هناك 28 تعليقًا:

رشيد يقول...

السلام عليكم.

صحيح ما قلت أختي الكريمة، نحتاج أحيانا كثيرة للحظة تأمل أو اعادة ترتيب أفكار أو محاولة مسح شيء يسبب لنا عرقة فكرية..
وأشد ما يصادف الإنسان في الحياة لحظة اتخاذ قرار وخاصة ان كان القرار مصيريا حينها لابد من لحظة تعقل..

دمت بكل الخير.

هيثــم رمضـــان يقول...

ما أجمل تأملاتك هيفاء
(نمر في حياتنا بـــ إمور تتطلب منا الوقوف بحذر وتأملها بجدية
ربما يحتاج الموقف بعض حكمة لنجتازه).

كلام جميل وصحيح جداً فهناك وقفات في حياتنا لابد أن نكون حذرين ونتأملها جيداً ونستشير ونستخير ونفكر بشكل موضوعي ونأخذ القرار دون تسرع وعلي أسس سليمة ولا نترك هذة القرارات أو الوقفات إلي العاطفة وحدها لتتحكم فيها أو موروثات وتقاليد إجتماعية خاطئة وليكن المعيار في إتخاذ أي قرار هو الدين والأخلاق والعقل والقلب معاً , والتخلص من أي أفكار فاسده تسكن العقل حتي لا تؤثر علي حياتنا وقراراتنا بشكل سلبي , ومن المهم الا نترك الحياة تسير بنا حيث تشاء ولكن لابد من تقييم الموقف وأتخاذ القرارات المناسبة والشجاعة التي تؤدي إلي تحسن حياتنا وحياة من حولنا وهذا من خلال التفكير الموضوعي والإبتعاد عن المواقف السلبية التي قد تُضيع علينا فرص كثيرة للعيش في سعادة قد نندم عليها فيما بعد.

تحياتي لفكرك الراقي

زهور الامل يقول...

عندك حق فعلا يا هيفاء
ساعات كتير اوي بتحصلنا امور ماينفعش فيها الهزار وماينفعش نفكر فيها بقلوبنا بل لابد ان نتعقل ونقف واقة جادة مع انفسنا ونفكر فيها بعقولنا ونلغي قلوبنا بعيدة بعض الشيء

احيانا ايضا بنحتاج لسنفرة عقولنا من رواسب موجودة ومترسخة فيها منذ زمن لتستعيد حيويتها وتستطيع مسايرة الحياة كما هي وكما تسير

سلمت اناملك

تحياتي

عنّاي العيون يقول...

السلام عليكم..

يعطيك الف عافية اختي..

والله مقالك لايحتاج لتعليق..
عبر عما هو ممكن ان نقولة..

اطيب تحية

OTOUMANAR يقول...

جميلة هي لحظات التأمل تلك ..
لو لم يكن فيها إلا أنها تمنحنا بعض الوقت لنعيد فتح ملفات اشتغلنا أو شُغلنا عنها لكفى لها فضيلة ..
بشورة ..
أحب أن أجدد اعجابي بقلمك وخواطرك ..
..
دمتي سالمة وبالتوفيق ..

مسلمة يقول...

كتير بنحتاج وقفات تأملية مع نفسنا
بنحتاج وقت نراجع فيه حسابتنا

هيفاء يقول...

الكريم رشيد ....

لحظة اتخاذ قرار مصيري ...
هي من أكثر المواقف التي تحتاج للحظات تعقل وجدية ...

من المهم ان نقف تلك اللحظات بين الحين والحين ونتأمل حياتنا وكيف هيا تسير ونحاول ان نصلح بعض الأمور التى قد تفسد جمال حياتنا وتفقدنا بسمة نحن في حاجتها ...

اشكر لك وجودك الجميل ورأيك السديد

هيفاء يقول...

الكريم هيثم رمضان ....

ختمت تعليقك بعبارة جميلة جداً .. أعجبتني ..
( والإبتعاد عن المواقف السلبية التي قد تُضيع علينا فرص كثيرة للعيش في سعادة قد نندم عليها فيما بعد.)
دائماً اجد ان السعادة فرص ان لم تعيشها قد لا تعود لك لتعيشها مرة أخرى..
فاغتنمها وعشها كيفما تكون .. حتى وان لم تأتي كما تشاء .. فقط ابتعد عن ما يكدر صفو حياتك
...

دائما تعليقاتك هيثم سخية بالحكمة
دمت هكذا رائعاً

هيفاء يقول...

زهور الأمل ...

نعم عزيزتي ،، القلب ليس دائماً حكيماً ، واحياناً تخوننا العواطف
فنجد انفسنا في مأزق وحيرة
وللذكريات الأليمة ماضي مؤلم يستحسن ان نستبعدها من ذاكرة الأيام لتسير الحياة بسلام .. ونحيا نحن ايضاً في سلام ..

إطلالتك زهور لها عبير خاص يعطر زوايا مدونتي
كوني دائماً هنا

هيفاء يقول...

الكريم عنّاى العيون ....

وعليكم السلام ..
الله يعافيك اخوي ..يا هلا وسهلا فيك
يسرني هذا التواجد الكريم وآمل تكرار الزيارة

يشرفني رأيك عن ما قرأت هنا
كل الشكر لك ..

هيفاء يقول...

الكريم otoumanar ....

نعم اخي لحظات التأمل لابد منها في حياتنا
وان كانت قاسية .. ولكنها ضرورية

اعتذر منك أخي ولكني لم افهم هذه !؟
((أو شُغلنا عنها لكفى لها فضيلة ..
بشورة ..)).. ارجو الايضاح :)
:
اعجابكم بما ينثره احساسي هنا شرف لي ويتوج حرفي
شكراً بحجم السماء وعمق الأرض لكلماتك الراقية
دمت بكل الخير

هيفاء يقول...

مسلمة ....

نعم عزيزتي حساب النفس وتأمل الروح تعطي الانسان وقت ليعرف نفسه اكثر وبالتالي ستسير حياته بشكل افضل

اشكر لك وجودك الجميل
دمت في رضا الرحمن

المحبرة يقول...

تجميد العقل في المقابل نحتاج لحكمة ..!
الحياة ومشاغلها و وسائل التكنلوجيا
جعلت العقل في سبات
و الحكمة معلقة في مكان لا يصل إليها أحد
فأصبحت حياتنا رتيبة و باهتة
ربما البعض منا من كثرة الملل في حياته و الجمود
يستطيع أن يخبرك ببرنامجه لليوم التالي دون تغير ..!
لذلك يجب علينا ان ننفض غبار الجمود
و نقفز باستمرار حتى نقطف ثمرة الحكمة
التي غابت عن حياتنا
فأصبحنا نواجه الكثير من العقبات
بسبب التهور في اتخاذ القرارات
حرفك عميق و قد نقطتِ بالحكمة
ك أنت دوما رائعة
ودي و تبجيل

هيفاء يقول...

المحبرة .....

جميل تعبيرك هنا يانون ..
فتجميد العقل عن التفكير بشكل جاد وروية
ووقعة رهينة لسبات الملل وكسل التكنولوجيا
كلها امور لابد من تلافيها واتخاذ حلول لها ..
أو كما ذكرتي يارفيقة "نفض غبار الجمود "

كان تعليقك متوج بالحكمة
جميل حرفك هنا ..
دمت قريبة من همسي :)

ღ White Rose ღ يقول...

اعتقد اني لو زدت حرفاً على ما كتبته فإني قد ابخسه حقه ..

فقد كفيتِ ووفيتِ عزيزتي هيفاء ..



لا فض فوك يا راقية الجوهر (F)

الغـــــدوف يقول...

ما ينتاب مداركنا العقلية
ومداركنا الحسية
والروحية من وعثاء الحركة الحياتية يشد الوثق ويشدد عليها
لذا نهرع بلا شعور للحظات من عمر الوقت
نقتصها منه كما أخذها منا للتروي والتمعن وإعادة المتقلبات العكسية التي لم نكن لنارها لكثرت التلبدات علينا

همسة جميلة للعقل المظطرب للتعقل عبر بوابة التأمل
كنت أكثر من رائعة

تحية إكبار للقلم هنا ومن تقف عليه

ودي

Haneen يقول...

(وقد يتطلب الأمر منا الى إستخراج العقل بين أيدينا وتحديث كل خلية فيه فلربما نجد بداخلها ما يشوّش عليها الإستمرار والتفكير في الصواب)


كم أتمنى لو كان بإمكاننا فعل ذلك.
و لسوف يكون أفضل لو تمكنا من "حذف"
ما يشوش علينا حاظرنا و يفسد يومنا.

جميل التمني, لكن لا مفر من الواقع.

سلمت أناملك يا أمي

دندنة قيثارة الوجد يقول...

الشحنات الإيجابية مهمة جدا في حياتنا .. فهي تعطينا دافعا وأمل نحو غدا مشرق .. ومن يستسلم لليأس فإنه سيصل لطريق مسدود.. تقبلي مروري

new-one يقول...

وليتنا نحظى جميعا بلحظات التعقل تلك

هيفاء يقول...

ღ White Rose ღ ....

ولو زدت حرفاً غاليتي لكان ازداد جمال نصي به
فهل هناك اجمل من الورد وعبيره :)
أرى أنكِ تملكين من التأملات وحكمة الروح ما شهدناه في مملكتك الحره وقرأناه بين ثنايا حروفك ..

شكراً لحضورك وبهاء طلتك
ود أعمق

هيفاء يقول...

الغدوف ....

هكذا هي الحياة يالغدوف ...
ترهقنا بمتطلباتها وتتلف ما تبقى من روحٍ نشيطة فينا لتعلن انهزامنا في حين اضطراب عقولنا وشعورنا بدوران وغثيان اللحظة منا ... حتي نشعر بالتعب ونستسلم لليأس
وهنا تأتي لحظة التعقل والتفكير بحكمة ...

يسرني وجودك كثيراً غاليتي
فلك قلم نابض يروق لي
دمت قريبة من هنا

هيفاء يقول...

حنين ....

باستطاعتنا غاليتي حذف ما نريد ... فقط بالإرادة القوية :)
حاظرنا جميل بإذن الله ..
وانا اتمني لك الحياة السعيدة
سلم حضورك هنا ياصديقة
ودمت سالمة من كل شر
كوني دائماً بالقرب فوجودك يسعدني :)

هيفاء يقول...

دندنة قيثارة الوجد ....

كلامك جميل اختي ..
فالروح مرهقة فان لم تشحنها بايجابيات كافية لتسير بشكل صحيح ، بليت وتشرخت من عناء الأيام وأنين الصدمات

اهلا بك عزيزتي
سرني مرورك ومشاركتك الكريمة
كوني قريبة من هنا

هيفاء يقول...

new-one ....

ليتنا ...
بالفعل هناك الكثير ممن يصعب عليه تأمل هذه اللحظة
والتروي فيها ،،،
ولكن بالفعل لا بد منها في حياتنا ....

شكراً علي هذه الزيارة الكريمة
شرف لي هذا التواجد
دمت بخير

حسان الأنصاري يقول...

يجب علينا كما قلتي تماما أن نستخرج عقلنا و أفكارنا،،
في مكان هادئ ثم نعيدها و ما استقر في مكانه ندعه و ما لم يستقر و لم يستطع العودة فنتركه خارجا! :)
جميل ما قرأتها هنا و صحيح جدا!

هيفاء يقول...

الكريم حسان الانصاري ....

تماماً ...
مالم يستقر فمن الأفضل بقاءه خارج عقولنا
فكل ذكرى مؤلمة أو فكرة تالفة قد تفسد ما تبقى من العقل السليم
وهذا ما لا نريده ... أو بالاصح ما نخشاه

اشكر لك مرورك اخي حسان
دمت بكل الخير والسعادة

أبو طلال الحسيني يقول...

النص النثري والشعري وحتى كلامنا اليومي
إنما هو صورة تعكس واقعنا وثقافتنا
والنص أيضــاً هو صورة دقيقة لشخصيتنا وحالتنا النفسية..
أستاذة هيفـاء هذا النص وُلـــد قبل أوانه بثلاثين سنة فأنتِ تتحديثين بلغة الزمن القادم !!

هيفاء يقول...

الكريم ابوطلال الحسيني ....

هذا واقعنا الذي نعيشه أو نتعايش معه ..
وهذه حياتنا التي نحاول قدر المستطاع مسايرتها كا الطفل
وهذا هو العقل العنيد الذي يحاول التحكم بنا وعنادنا
وهذا قلمنا يحكي ألمنا وهمومنا ...

تتوقع بالفعل بعد ثلاثين سنة باستطاعتنا فعل هذا ..!

يسرني تواصلك
دمت بالف خير