الجمعة، ديسمبر 23، 2011

حقيقة قلبها



إن كنت تراها شيئا عظيما.. فستراك عالمها 
وإن كانت هي هامش إهتماماتك.. فستجعل قلبكَ آخر أمنياتها
بإختصار ..
"أنت من يصنع قلبها وأنت من يستنزفه"
تلك حقيقة ..

الاثنين، ديسمبر 12، 2011

وداعاً أيها الحلم




تعبتُ من كوني أحمل حلما لا يحمل ملامح 
لا ينطق بإسمي.. 
لا يوقظني صباحا على نغمات الحنين 
لا ينتظرني كما انتظره 
إذاً.. وداعا أيها الحلم 
قد ترى نجمك يلوح في الأفق البعيد 
يرسمك في وجنتيه قمرا
يبتسم لك فترسم ملامحك له ..
:
:



الأحد، نوفمبر 13، 2011

ردني بالإحساس وردة



ردني بالإحساس وردة ..
وخلدني في قلبك إمرأة جميلة كما خلقتني 
وهبني عالما مختلفا يليق بي .. 
ودع جذور لحظاتي معك تضرب قاع قلبي بثبات.. 
ثم أكتبني من حرفين...
لأدرك مدى قوتي وأعود لك تلك الأنثى 
وأهديك قلبي وردة 
تُرى …؟!
هل يمكنني أن أهمس لك مشاعري كما كنتُ أهمسها لكَ بخجل؟
وهل يمكنك أن تسمعني كما كنت تسمع تغريد طيرك؟
وهل يمكن للعالم أن يشعر بنا كما كنا نشعر بمتلاكه في لحظة عناقنا؟
أتذكر..؟
أهديتك شيئا لم تكن تراه ..
( حبي )ولا شيىء سواه .!
غلفته بشرائط ذهبية وكتبتُ عليه قبلتي الأبدية 
وتركته على عتبة قلبك لعلك تفتح له أبواب أمل بعيد
فما كان منك سوى أن أهديتني من التجاهل نظرات..
هي قسوة منك عن غير قصد ..؟!!
ما زلت أتسآءل ..
بدمعي...
كتبتك في ساعة عتب 
وأرسلت لك مع الطير قبلة 
فعاد الطير جريحا 
وانتحرت الحروف قبل ميلادها
وعادت الكرات محاولاتها.. 
حتى سخرت الأقدار مني 
سيدي ..
أما آن الأوان أن تلبس من الحب ردائك 
وتبحر في محيط عشقي لعلك تدرك أي عمق أحمله لك 
كل نبض يهمس لك.. أحبك بعمق 
وكل ابتسامة مني تؤكد أن الفؤاد ما زال بك وردة 

:

الثلاثاء، أكتوبر 18، 2011

مشاركة حدَّ النخاع






تستيقظ كل صباح تجمع ازهار حديقتها 
تبتسم لها..تشمها وتقبلها 
ثم تضعها في مزهريتها الزجاجية بجانب سريرها ..
لتشاركها الوحدة
استيقظت ذات يوم فوجدتها قد ذبلت..
 فذبلت بجانبها للأبد…
 لتشاركها الفقد

:
:

الأحد، أكتوبر 02، 2011

هدية من أطهر القلوب



شعور رائع حين تغمرك قلوبا جميلة بفرح كبير 
وخاصة حين يكون في يوم مميز بالنسبة لك...
ليس هناك هدية أجمل من أن تكون من قلوبا رائعة أحبتك ..
 كـ الشموع التي تضيء روحك وتؤنسها ...

:


 هذه هدية إبنتي الغالية الفنانة " حنين ." في ذكرى ميلادي
أسعدها الله وأسعدني بها دوما 

كم من الحب يغمر قلبي وكم من الفرح أعيش .. 
شكرا يا روحي :)

:


الخميس، سبتمبر 08، 2011

ضجيج ذاكرة وهدية قدر




ذات ليلة وفي حال ازدحام الساعة 
نفضتْ موجة المساء المكان من حولي 
تناديني ..أما اشتقتِ لي ؟!
انتشلتني من بين ركام أشيائي
وحلقت بروحي في سماء العزلة  
شعور غريب يغمرني 
         التحمت الروح بغيمة 
 تشبع المكان هدوءا إلا من انفاسي
فـ الكل خلد لأحلامه…إلا أنا ..
بدأ ضجيج ذاكرتي في هيجانه
وأخذني دون إذني في رحلة
واندفع شوقي يعاندني 
فاسمعني رنينه كهمسة
وفي احضان الإنكسار رماني
 فأحرقني شمعة تلو شمعة
 لا بد لي أن أفيق 
وسأفيق من سباتي رغم ألمي
واستعيد منه عافيتي 
متعبة..مبتسمة..
منتقمة لصحوة ابكتني 
ثم اهدتني من رحيقها بسمة 
وهنا تراخت ستائر جفوني 
تخفي ضعفاً تمكن منها
ودمعات تسللت من فؤادي 
أكانت أثر ألما مني...
 أم هي عبرة ؟!
 مستسلمة لجبروت أقوى مني
 سخرية أقدار..
 أم كانت من الأيام نزوة ؟!
توجعتُ وغفوتُ
 وبكت أحلامي بجانبي .. 
وترنحتْ في عطشها فودعتها عنوة
استيقظت على سهام نور تخترق غرفتي
تشرق لي أملا جديدا
وتسكبني من الحلم عطرا 
فإذا بـإبنتي زهرة حياتي ..
تهدي جبيني من الحب قبلة 


:



الخميس، أغسطس 25، 2011

كيف للعيد أن يكون بدونكِ !




ما بين طرفة عين وشقيقتها تجتاح ذاكرتي نسمة عطرة 
تلوح بي في الأفق وتأخذني عبر النجوم...
 كنتُ اتأملها وكأني أراكِ هناك
تبتسم لي وكأني أرسمكِ بعيني
تلوّح لي وكأني أناديكِ بقلبي
أهدتني ذكرى قيدتني بشوق وأغرقتني في بحرٍ من حنين 
واعتصرت فؤادي بألم ..
اعتقدتُ أنها ملامح العيد
ولكنكِ لستِ هنا… 
فكيف للفرحة أن ترتسم لي...
وكيف للعيد أن يكون بدونكِ عيد ؟!

:

هذا أول عيد لي بدون أختي وفاء 
رحمها الله واسكنها فسيح جناته وجمعني بها في الفردوس الأعلى


الأربعاء، يوليو 27، 2011

ما استوحيته في غيابي




* حزننا لفقد قريب أو هجر حبيب أو خسارة مال أو خيانة صديق، لن يزيدنا سوى ألما فوق ألم، فمن الأفضل أن نستشعر إحساسنا بدونهم ...
إن الحياة رضينا بها أم أبينا مسيرة في خطا مقدرة بإذن خالقها... 
إذن فلنوقف سيل الدموع ولنبدأ بزرع روح الأمل بدواخلنا لتبتسم لنا الحياة ..

* ومن يسئ الينا فلنشكره كثيرا، لأنه بذلك وفرعلينا الوقت في كشف شخصيته أمامنا

* وليس كل من يسدى نصيحة يعمل بها.. فالكلام اسهل بكثير من فعله والأقنعة كثيرة 

* ومن الجميل أن تحترم فكر الآخر وعدم الإستخفاف بعقله.. قد تفاجأ بأنه يفهمك أكثر من نفسك !


* من الأخطاء التي يقع فيها البعض محاولة إيصال المعلومة للآخر بطريقة ملتوية وجارحة،رغم أن المواجهة أفضل حل ، ونسوا أن اللبيب بالإشارة يفهمُ

* من الأقوال الشائعة والخاطئة .." السكوت علامة الرضا " .. وأحيانا يكون الرضا علامة يأس في إيجاد حل 


* ومن الغباء ايضا أن نستنتج أن الضحك دائما نتيجة السعادة، احيانا يكون استنكار لشر البلايا

* لن يستطيع الإنسان أن يدرك سعادة كان يرتجيها..لأنه بكل بساطة أحلامه ستكبر كلما كبرت سعادته ...
وبالتالي الأمل فيه سيمتد مع كل حلم يواكبه والسعادة تنتظر بلوغها …

:


أقبلوا على شهر الرحمة بروح نقية خالية من ضوضاء البشر وامسحوا عليها بالتسامح معها واحتوائها ...  
وانسوا عداوتكم واحموا قلوبكم الصغيرة من هموم أكبر منها، واغمسوها في رضا الرحمن فهو بها أرحم 
و ستجدون عنده ما لم تجدوه عند خلقه... ( فهو أرحم الراحمين )
وأكثروا من الإستغفار..
:

" همسة "

وما زالت نفسي تحتاج الغياب أكثر 
ولا بد لي أن أطيعها 
لذلك... 

أسأل الله أن يبلغني وإياكم  صيام شهررمضان المبارك 
ويعيننا جميعا على صيامه وقيامه
كل عام وأنتم بخير والى الرحمن أقرب

:

الأربعاء، يوليو 20، 2011

وقفة



الى أرواح أحبت زيارة مدونتي
استميحكم عذرا لغياب احتاجه ..
سأعود بإذن الرحمن حين يكتب لي هذا
 فـ الى ذلك الحين الذي أعود فيه بـ إبتسامة لا يشوبها التعب ..
 أسألكم صدق الدعاء 

:

السبت، يوليو 09، 2011

الوداع الأخير



اختنقت أنفاسها من دخان سيجارته المشتعلة 
فتحت أبواب ونوافذ غرفتها، ليخرج دخان تلك السيجارة، 
ويدخل لها شيء من الحياة ...
ولكنها اكتشفت انه كان دخان احتراق ذكرياتها معه
 كانت تعتقد أنه قنديل من السماء يضيء جنبات حياتها 
أدركت مدى خيبتها ومدى غباء اعتقاداتها الغير منصفة في حقها
ابتسمت في وجه المرآة وكأنها طفل يحاول أن يخفي خطيئته
 وأيقنت متأخرة أنه حان وقت القصاص من كل هذا 
فأغلقت الأبواب والنوافذ...
 وربتت على أكتاف حزنها بعد أن غصت حياتها بالهموم
وتركت رمادها يحكي أثر قصة ما كانت هناك

 :
همسة 
لكل اختناق دواء إلا اختناق القلب ..!
في كل نبضة ألم تنبيه لوداع أخير

:



الخميس، يونيو 30، 2011

صندوق الذكريات




السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 
هذا الموضوع هو " واجب تدويني " بعنوان (صندوق الذكريات )
وصلني من الأخت الرقيقة "خولة تلميذة الإسلام " صاحبة مدونة " مفكرة الأمل
:
بسم الله الرحمن الرحيم 
مطلوب أن اتحدث عن كل ما تركته لي الذكريات في حياتي، وحياة الإنسان مليئة بالذكريات الجميلة والحزينة 
ومما لا شك أن كل واحد منّا يحاول أن يمحى السيء منها ويحتفظ بأجملها حتى تسير حياته بشكل أفضل...
أستطيع القول أن أسوء ذكرياتي هي في فقدان أغلى الناس عندي
وأجملها في وجود قلوب رائعة حنونة تبعث الأمل وتزين كل شيئ من حولي 
بجانب تجمع الأهل والأحباب وتبادل الذكريات واللحظات الجميلة .. من أجمل الأمور التي أحبها وتبعث في قلبي فرحة لا تضاهى 
ثم الجلوس مع صديقتي الصدوقة الرائعة الوفية وتبادل الذكريات وارتفاع الضحكات بيننا
هي من لحظات السعادة التي أنتظرها بلهفة كي أعيشها .
:
- الى من توجهين .. ( عتاب، سلام، شكر) ..؟
" عتاب "
رغم اني والحمد لله من الناس الذين يخلقون الاعذار للغير ولا أحب العتاب كثيرا ولكن قد اوجه عتابي لــ...
لكل من لم يحاول ان يفهمني وأساء الظن بي ،أو فسر صمتي في لحظات الغضب أنه ضعف مني، 

"سلام "
 لكل من كان سببا في رسم ابتسامة لطفل صغير، أو كان سبب في سعادة إنسان محتاج، 
أو تعنّى لرفع أذى من الطريق، أو سعى لرفع الظلم عن مستغيث ..

"شكر" 
لكل من علمني شيئا في هذه الحياة حتى اصبحت ما انا عليه .

- كلمة لإنسان جعلك تبتسم، تحزن، تضحك، ترتاح ..؟

" كلمة "
( لإنسان جعلني أبتسم ) لزوجي وأبنائي .. وأقول لهم "اسأل المولى ان يكتب لكم السعادة دائما " 
وبالمناسبة انا احتفظ بالفعل لأبنائي بشبه صندوق اجمع فيه كل ذكرياتهم من أساور لأرجلهم الصغيرة بعد ولادتهم وبطاقة المستشفى لسريرهم الصغير.. 
واهداءات أو رسائلهم التي يهدونها لي حتى لو كانت مجرد كلمة " أحبك ماما " ..وانصح كل " أم" لا تفوتي هذه الأمور، بالنسبة لهم ولكِ ستكون شيئ مهم وستقضون معها أجمل الذكريات

( لإنسان جعلني أحزن ) أختي وفاء رحمها الله ..
واقول لها .. فراقك ليس بالأمر الهين ابدا يا من كنت رمزا للوفاء 

لإنسان جعلني اضحك .. ابنتي الصغيرة ذات مواقف مضحكة تدمع لها العين :) .. واقول لها " الله يسعدك يا بسمة البيت "

لإنسان جعلني ارتاح … خادمتي الرائعة الوفية، كم أحبها ... واقول لها شكرا لك من القلب :)
:
:
وبهذا اكتفي ..
 قلبت أوراقي وبحثت بين الذكريات لأسرد لكم الجميل منها 
اسأل الله ان يرزقكم جميعا آجمل وامتع الأوقات 
واشكر الأخت الرائعة خولة لكوني حضيت بمكانة في ذاكرتها :)
شكرا لكم جميعا ..

:

الثلاثاء، يونيو 21، 2011

أطلق ما بداخلك





لا ترغم نفسك على الوقوف في منتصف الطريق، ولا تستند على حائط الخوف لسبب ما.. 
قد يهوى بك في بحور الفشل، وتغرقك أمواج المخاوف الكاذبة، جرِّد نفسك منها وفجِّر ذلك الحماس بداخلك، وحدِّث نفسك وقل لها "انطلقي يا نفسي وأبدعي".. ثم اصرخ بأعلى صوتك " نعم استحق هذا "

لا تعتقد أن بمرضك هرمت همتك، وانتهت صلاحية قوتك، وباتت عافيتك..
 لم تنتهي بعجزك الحياة ولم تكن الحياة يوما بغيرها، فـ كثيرٌ من هم يتحلوا بصحة وليس لهم من أثرٍ في هذه الحياة، لا تنتظر يد الغير لتمتد اليك من الأعلى لترفعك، فقط إرغم نفسك الواهمة على الوقوف مجددا، وأصرخ من داخلك  " أستطيع " 

لا تحزن كثيرا وأنظر حولك.. ستجد ان هناك ما يجعلك تبتسم، هناك من يستحق أن تقاوم من أجله، وهناك من يكنُّ لك الحب دون أن تعلم..
اطرد ما بداخلك من ألم " وابتسم للقادم "

لا تُقبح شكلك أو نفسك ..
فأنت أجمل شيء في هذا الكون، يكفيك أن الله اختارك لتكون أحد عباده، ويكفيك انه فضلك على غيرك بنعمه..
فـ ارضى بروحك كيفما تكون " وانطلق حيث يكتب الله لك "

لا تلقي اللوم على نفسك كثيرا، واخلق لنفسك العذر كما تخلقه لغيرك، فـ نفسك أولى بدعمك واعطي لنفسك فرصةٌ لتصويب أخطائك، وقوّم حياتك بالشكل الصحيح واكمل مسيرتك.. 
 " لا تتوقف "

ازرع في قلبك مخالب من قوة وانحت في صخر الأيام، حتى تُخرج منها معالم نجاحك،واثبت للعالم أنك تستطيع أن تترك لك أثر..
 ثم ابتسم وقل " نعم استطعت "

لا ترفض نفسك من أجل أن تقبل بغيرك، ولا تبكي عينك من أجل أن تُضحك غيرك، ولا تظلم نفسك من أجل أن تعجب غيرك..
فكل إنسان محاسب على عمله، وكل نفس تدرك ما تريد.

:

الخميس، يونيو 16، 2011

جنون






غصّت بإختناق مشاعرها 
دخلت غرفتها، فتحت النافذة..
 لترى ستارتها وهي تراقص الهواء عوضا عنها ..!
وتعود هي للتنفس !

 :


الجمعة، يونيو 10، 2011

عنفوان قوة



كم أُشفقُ عليكَ وأنت بالقربِ من هاوية القلب 
وروحكَ التي تهيمُ في فلكٍ لا يحملُ لك أية ملامح 
أتحبُ تلكَ القوة التي تسري في شراييني ؟!
وانسكابةُ قطراتها في مياديني حتى ملأتني وهناً 
بينما الضعفُ يسكنني بكلِ ما فيّ من قوة .. وأنتَ لا تعلم 
أي رجلٍ كنتُ أكتُبك ؟!
وأي ملامحٍ لكَ كنتُ أرسُم ؟!
كم أكرهُك وأنت بين الحين والحين تزور ذاكرتي 
وأكره تلك الذاكرة التي تساعدك في ألمي
مددتُ  لكَ  بحبال الأمل لتصل لقلبٍ لطالما أحبكَ بصدق 
ولطالما بحث لك في كُتبِ الأعذارِ لتعودَ اليه... 
فأي عشقٍ مني تريد ؟!
وأي تراتيلٍ وأساطير تودُ أن أغرد بها لك ؟!
وأي الهام مسطرْ بزخارف غرامية تودُ أن أهديها لقلبك؟!
وأي حصان موغل بكذبة الحُب تودُ ان تَحملُنِي عليه ؟!
أكاذيبُكَ الليلية باتت تبكي وحدتها ..
ولوّحتْ بهجرِ طُهر قلبي
أما يكفيكَ آه القلبِ ولوعةٌ تفيضُ بقربك ؟!
حباً بالله ..
حباً بالله دع العشقَ لأهله فأنتَ بغيرهِ أهلْ 
ولكَ منهُ نصيبٌ إن إعترفتَ بِصدق ..
 أن قلبكَ متاهةٌ أدمتْ الروحَ بمهلْ





الجمعة، يونيو 03، 2011

حديث الروح



حملتُ امتعتي مهاجرة من روحي اليك 
أحببتكَ حتى غرقتُ بكَ واليك 
 حُبكَ وطني ومرفآي انت 
فاصبحتُ طفلة بين يديك 

سأحبكَ وان كانت اليوم تسكنني الظنون 
وافترشتْ جفوني سحابة سهرٍ مجنون
انتظر عمرا كان وما زال بكَ وسيكون 
وسأبقى أحبك

دعني أكون لك تلك الأحضان 
سكونا لروحك وبئر أسرار 
وملكة عشق تصدرت أوطانك..
وفي قاع قلبك رمتها الأقدار
ومرفأ سحرك وحلمك 
ولك كانت آخر قرار

اشتاقك يا نواة الحلم
واشتاق الى روحك بقربي
وابتسامة منك يبتسم بها العمر 
فاحتويني ..
وفي احضانكَ خذني  
وعد لي بالاشواق قائدا  
أكن لك أكثر من كُلي 

غدا يأخذك الحنين 
 وتعود بكَ محملا ملايين ..
القبلات ..
الدمعات ..
الأحضان ..
ودفء سنين ..
وروحا الى روحي تستكين

:

الأربعاء، مايو 25، 2011

نداء القمر






يا حورية المساء …
أما آن الأوان ان تدركي الحقيقة ..
بأن السعادة اضاعت طريقها اليكِ ؟
فلما تذيبين الوقت بإنتظارك ..
ولما الحسرة انهكت وجدانك ؟
الوقت بات خلف الجدار 
وانتِ ما زلتِ في هامش صفحة الإنتظار 
ضعي دموعكِ في خزانة الذكريات القديمة 
واغلقي عليها بإحكام ..
والقي بمفتاح البؤس خلف قضبان التحدي
وانطلقي ..

لتلك الرحلة وجهان 
احداهما ابتسامة والأخرى اسرار 
ذلك هو التحدي بعينه 
ان تكوني غيمة عالية ..
لا تصلها يدٌ ولا تُوقع أمطار

وحين عودتك من رحلتك البعيدة 
القي التحية على مسائِك المُكبل بحيرة 
واشفقي عليه بابتسامة .. وتمنى له اوقاتاً سعيدة
وتذكري ان تنسي دموعك في خزانة الذكريات اللعينة 
وانسيها ..

همسة …
لا  تلقوا اللوم دائماً على الحزن ..
فهناك من يزرعه في قلوبنا ..
 الحزنُ ايضا مجبرٌ علينا 

: